Press Today

أموال المودعين... بين تصفية المصارف وخطّة التعافي؟

باتريسيا جلاد-شدّد البنك الدولي في تقريره الأخير على ضرورة المضيّ قدماً في توزيع الخسائر المالية بصورة أكثر إنصافاً للمساعدة في وضع الاقتصاد اللبناني على مسار التعافي. ورأى أنه «مع زيادة الخسائر المالية عن 72 مليار دولار أميركي، أي ما يعادل أكثر من ثلاثة أضعاف إجمالي الناتج المحلي في العام2021، فإنّ تعويم القطاع المالي بات أمراً غير قابل للتطبيق نظراً لعدم توفّر الأموال العامة الكافية لذلك؛ فأصول الدولة لا تساوي سوى جزء بسيط من الخسائر المالية المقدَّرة، كما لا تزال الإيرادات المحتملة من النفط والغاز غير مؤكَّدة ويحتاج تحقيقها سنوات».
لقراءة المقال كاملاً