Press Today

الأزمة الإقتصادية والمالية: الأسباب وآفاق الحلول

طلال عبد الحليم القيسي-جاء شهر تشرين الأول من العام ١٩٩2 بكثير من التغيرات ونقاط التحوّل للبنان على الصعيد السياسي والاقتصادي والمالي ليفتتح مسار جديد بعد معاناة البلد خلال خمسة عشر سنة سبقت. إلا أن توقف الحرب الأهلية والأعمال العسكرية وكافة المخططات والمشاريع المحضّرة مسبقاً والبدء الفوري للتنفيذ التي بدأت به حكومة الشهيد الرئيس رفيق الحريري )حكومة مختلطة بين سياسيين واختصاصيين( منذ التكليف في ١5 تشرين الأول ١٩٩2 لم تنجح في بناء الدولة والمؤسسات القوية والارتقاء بلبنان إلى مستوى الدول السيادية والمتطوّرة، فقد أفشلت المخططات الخارجية طموحات الداخل اللبناني وأدخلته في متاهات عدم الإستق ا رر السياسي والإقتصادي والمالي
لقراءة المقال كاملاً