Press Today

الأزمة "تنخر" ركائز التربية وتهدّد بـ"تطيير" العام الدراسي

خالد أبو شقرا- تعطّلَ العام الدارسي 2021/2022 قبل أن يبدأ. الأزمة الاقتصادية أرخت بكل ثقلها فوق هيكله “الهش” القائم على مثلث المدارس، الهيئة التعليمية، والطلاب. فقوضته قبل أشهر طوال، محدثة زلزالاً كبيراً. إلا أن الموجات الارتدادية لم تهز “الأونيسكو”، ولا غيرها من المقرات الرسمية، “المحصنة” باللاحلول، إلا قبل أيام من الاعلان عن العودة الى المدارس. فانتفضت على عجل محاولة لملمة العام بـ”التي هي أحسن”، لكنها لم تدرك أن المشكلة أصبحت “فالج لا تعالج”.
لقراءة المقال كاملاً