Press Today

الأمن الغذائي للبنانيين

د. محمد مشيك-عانى المواطن اللبناني من أزمة لم يعتاد عليها أسلافه، إذ ارتفع سعر صرف الدولار في السوق السوداء إلى نحو 40 ألف ليرة للدولار الواحد، وحدثت أزمات اجتماعية واقتصادية وصحية متزامنة، من (كوفيد 19) مروراً (بالكوليرا) واليوم يتحدثون عن تفشي(H1N1)، لذا فإن وضع المواطن اللبناني في ظلّ هذه الأزمات الصحيّة، يجعل من المستحيل عليه مواجهة الآثار الاجتماعية التي تترتب عليها دون مساعدة الدولة اللبنانية للحفاظ على المجتمع، وبالتالي ضمان الأمن الغذائي للمواطنين اللبنانيين.
لقراءة المقال كاملاً