Press Today

البيئة في لبنان: التلوّث السياسي يخلُّ بتوازنات الطبيعة

د. مريم شيحا -سلسلة الحرائق التي طالت ما تبقّى من غابات في لبنان، نهاية الأسبوع الماضي، من المنصوري في الجنوب، إلى بيت مري في المتن، إلى عيتنيت في البقاع الغربي.. ليست أول نقطة سوداء على مؤشّر تدهور حالة البيئة في لبنان بكل مظاهرها ونواحيها، ولن تكون آخره.. في بلد كان يوماً ما دوحة خضراء، وبحراً أزرق، وهواءً عليلاً.. التهم الفساد فيه كل شيء، فاستحال مكبات عشوائية، وجبال متآكلة، وغابات محروقة، وصرفاً صحياً عبثياً، فيما السلطة تكتفي، كعادتها، بالإكثار من الكلام والتبرير والتهرّب.
لقراءة المقال كاملاً