Press Today

التعتيم على "حقوق السحب الخاصة" يُسهّل الاقتطاع منها لأغراض لاإقتصادية

خالد أبو شقرا- العمال والموظفون يطالبون بزيادات على الرواتب والأجور، وهذا حقهم؛ والمسؤولون يوعدون باطلاً. فانطلاقاً من المثل القائل “من غير كيسك يا مذري ذري”، يواصل الوزارء “إغراء” أصحاب المداخيل المحدودة بمبالغ لا “تُسمن ولا تغني عن جوع”، لكي يستمروا في تسيير المرافق، خصوصاً العامة منها. “قوة القلب” هذه، لا تستند على نمو اقتصادي أو وفر في الموازنة العامة، إنما على حقوق السحب الخاصة SDR التي حصل عليها لبنان مؤخراً.
لقراءة المقال كاملاً