Press Today

التعميم الجديد للمركزي يسمح ببيع الدولار على سعر "صيرفة": المصارف تقرر "على هواها" لمن تبيع... الاستنسابية مجدداً

موريس متى- الثلثاء الفائت عُقد اجتماع بدعوة من رئيس مجلس الوزراء #نجيب ميقاتي في السرايا الحكومية حضره وزير المال يوسف الخليل وحاكم #مصرف لبنان رياض سلامة، وجرى البحث في السبل التي تؤول الى لجم تدهور سعر صرف الليرة اللبنانية. وعلى الاثر اتخذ مصرف لبنان سلسلة تدابير منها تنظيم سداد القروض التجارية بالعملات الاجنبية نقداً بالليرة اللبنانية على السعر المحدد في التعميم 151 أي 8000 ليرة حاليا، ما يساعد في خفض الطلب على الدولار ويزيده على الليرة في الأسواق. هذا القرار يستهدف قروض الشركات حيث كانت المصارف تشترط تسديد القروض التجارية بعملة القرض، وبما انّ معظمها بالدولار، فتسديدها يتمّ، من بداية الازمة، من خلال الشيكات المصرفية بالدولار الاميركي
لقراءة المقال كاملاً