Press Today

التغيّر المناخي والاقتصاد العالمي الجديد

مازن عبود- ثمة تحديات جديدة لعالم ما بعد كورونا. ثمة أسس جديدة لاقتصاد عالمي يعاد رسمه على أسس خضراء. وستكون لذلك تداعيات كبرى على الاقتصادات النامية عموما. فالتغيّر المناخي بحسب أستاذ الاقتصاد في جامعة ييل وليم نوردهاوس الذي يحمل جائزة نوبل للاقتصاد عن ورقته (Climate Change: The Ultimate Challenge for Economics)، هو العامل الخارجي الجوهري الذي تطاول تأثيراته جميع دول العالم. ولا يوجد أي بلد لديه حوافز أو قدرات كافية لحل المشكلة وحده، وعليه فإن التنسيق العالمي يعدّ أمرا أساسيا. صار تضمين ما كان خارجا عن تكاليف الإنتاج (التلوث اجمالا وتلوث الهواء تحديدا) في المعادلة امرا لا مفر منه. ومن هنا بدأت تتظهّر اتجاهات عالمية تدعو للانتقال الى الإنتاج النظيف وخفض معدلات انبعاثات الكربون في…
لقراءة المقال كاملاً