Press Today

«الثقة دُمّرت على يد حرّاسها: مصرف لبنان والمصارف وسائر السلطة

ماهر سلامة، محمد وهبة- يعاني الاقتصاد اللبناني حالة من انعدام الثقة تُترجم عملياً في تخزين الأموال والامتناع عن استثمارها وسط تقاطع التركّز الاحتكاري في الأسواق مع ارتباك ظاهر في الإجراءات النقدية وغياب القرار السياسي. هكذا أصبحت سلاسل التوريد متقطّعة الأوصال والفوضى تسيطر على الأسواق. السؤال المطروح اليوم: هل يمكن استعادة الثقة؟ عن أيّ ثقة نتحدث؟ الثقة بالمصارف؟
لقراءة المقال كاملاً