Press Today

الحرب على جبهة العملات المشفّرة

علي عواد- مع انطلاق العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، طلبت حكومة الأخيرة من العالم المساعدة بأشكال عدّة؛ من بينها العملات المشفرة. ووفقاً لـ«blockchain Elliptic»، فقد حصدت أوكرانيا تبرّعات من مستثمرين حول العالم بقيمة تفوق 59 مليون دولار على شكل عملات رقمية. لكن لم تكن أوكرانيا وحدها التي استخدمت العملات المشفّرة في هذه الحرب. ففي مقابل ما جمعه الأوكرانيون، تبيّن أن الولايات المتحدة الأميركية تحاول منع روسيا من استخدام العملات المشفّرة لتجاوز العقوبات التي يفرضها الغرب. هكذا، اندلعت حرب العملات المشفّرة بالتوازي مع العمليات العسكرية. وقد وصفت هذه المعركة بأنها أول حرب عملات مشفرة في العالم.
لقراءة المقال كاملاً