Press Today

الحلول الجيّدة للخروج من الأزمة الإقتصادية والنوايا السيّئة!

جان كلود سعادة-مشاريع الحلول والأفكار الجيّدة والمبتكرة للخروج من الأزمة موجودة ومطروحة من أكثر من طرف، وحتى هناك خطط بديلة تقدم بها وزراء ونقابات وخبراء ولم يتم التعامل معها بجديّة لسبب واضح ووحيد وهو أن هناك مشروعاً واحداً قيد التنفيذ منذ انفجار الأزمة وحتى الآن. في نفس الوقت، هناك فورة من مشاريع التعمية والطروحات الأيديولوجية التي تتسلل إلى النقاش الإقتصادي لتصفية ثأر قديم مع النموذج الإقتصادي إن وجد، أضافةً إلى الحملات المنظمة التي تسوّق لمصالح معيّنة لأطراف داخلية أو لمجموعات الضغط ومن ورائها من جهات لها مصالح وحسابات في الوضع اللبناني. رغم عمق الأزمة وجدّية الموقف الصفة الغالبة على كامل النقاش المالي والإقتصادي هي انعدام المنطق وغياب المقاربة العلمية والسعي الدائم إلى تهريب حلول معلّبة تخدم مصالح معروفة تارة بحجة التوافق عليها مع صندوق النقد الدولي وطوراً تحت ضغط حملات البروباغندا والشيطنة من اليسار واليمين والوسط ومن وراءهم
لقراءة المقال كاملاً