Press Today

الحلول تبدا بوضع خطة لمحاربة الفساد وملاحقة الفاسدين واسترجاع الاموال

بروفسور جاسم عجاقة- في ظل الظروف الصعبة التي تجتاح لبنان والتي تُعتبر الأسوأ منذ إنتهاء الحرب الأهلية في تسعينيات القرن الماضي، تنصّب الأضواء على الحكومة لمعرفة خطّتها الإنقاذية حيث أخذت وسائل الإعلام بترقّب كل كلمة تصدر عن أعضاء الحكومة الجديدة لبناء التحاليل عليها.
المُعطيات تُشير إلى أنه وحتى اللحظة لا خطّة عملية موضوعة من قبل الحكومة بل توجّ هات عبّر عنها كل من رئيس الحكومة حسان دياب الذي قال أنه سيقوم بزيارة الدول الخليجية بعد نيل الحكومة الثقة ووزير المال غازي وزني الذي صرّح بأن لبنان يحتاج إلى دعم خارجي بين 4 إلى 5 مليار دولار أميركي.
لقراءة المقال كاملاً

Start a discussion