Press Today

الدين العام الفعلي: أقل من 42 مليار دولار

علي نور الدين-منذ شهر آذار 2020، امتنعت الدولة عن سداد سندات اليوروبوند، ما علّق منذ ذلك الوقت عمليّة الاقتراض المتكرّرة لسداد السندات، عند بلوغ كل استحقاق جديد من استحقاقات الدين المقوّم بالعملات الأجنبيّة. وباستثناء تراكم الفوائد على هذه الديون، لم يشهد الدين العام بالعملة بالأجنبيّة أي تغيير يُذكر من جهة الاستحقاقات وقيمة أصل السندات، فيما تراكمت منذ ذلك الوقت قيمة السندات المستحقة وغير المدفوعة.
لقراءة المقال كاملاً