Press Today

الطاقة والبيئة أولويَّتان

الدكتور لويس حبيقة- الحرب الروسية على أوكرانيا حولت اهتماماتنا الى مواضيع آنية تنعكس على حياتنا كما على مستقبلنا كمجتمع دولي. قبل الحرب، كان موضوعا الطاقة والبيئة أولويتين لكن الحرب ومؤقتا حولت الاهتمام الى الأمن والدمار وما ينتج عنهما مباشرة من نتائج. أهمية الحرب أنها أفهمتنا مدى ارتباط الاقتصاد الدولي بالغاز والنفط الآتين من روسيا كما مدى ارتباطنا جميعا بالانتاج الزراعي الآتي من البلدين المذكورين. أوروبا فهمت اليوم خطورة الاعتماد على مصدر أساسي للطاقة المستوردة وتحاول التنويع النوعي والجغرافي ولو متأخرة. معظم الدول يحاول تنويع استيراده الزراعي ولو مع تكلفة أعلى. يحتاج العالم الى الكثير من الطاقة كي ينتج ويستهلك ويسير أمور الدول والسكان. عندما تنتهي الحرب الروسية الأوكرانية يعود العالم الى اهتماماته العادية أي اختيار الطاقة المناسبة التي تحترم التحديات البيئية.
لقراءة المقال كاملاً