Press Today

الطبقة الوسطى تتقلّص: 17% من العالم

حسن شقراني- هل تعدّ نفسك من الطبقة الوسطى؟ يُطرح هذا السؤال بخلفية التقييم الاجتماعي في استبيانات المسح، نظراً إلى أهمية المنظور الذاتي في تحديد الطبقة التي ينتمي إليها المرء؛ ويصح ذلك على وجه الخصوص في المجتمعات الصغيرة المنفتحة مثل المجتمع اللبناني. غير أن تحديد الانتماء إلى طبقة معينة يعود إلى معطيات علمية أساسها بسيط هو مستوى الدخل اليومي بحسب سعر الصرف القائم على القدرة الشرائية. وبناءً عليه، تُظهر البيانات الأخيرة أن الطبقة الوسطى الكونيّة تقلّصت خلال عام 2020، نتيجة تأثير وباء كوفيد-19، إلى 17% فقط من سكان الكوكب، مع اقتراب نسبة ذوي الدخل المنخفض والفقراء من الثلثين تقريباً.
لقراءة المقال كاملاً