Press Today

العالم في عام 2021

إيزابيل أورتيز-ينتهي عام 2020 بأزمة إنسانية واقتصادية لم يشهد العالم مثيلاً لها. أصاب فيروس كورونا 57 مليون شخص وقتل 7.5 مليون )لغاية كتابة هذا التقرير(. مع الإغلاق العام، عانى الاقتصاد العالمي أسوأ ركود منذ 57 عاماً، ما أدّى إلى خسارة ملايين الأشخاص لدخلهم. في ظلّ هذه الظروف غير المؤاتية، ما الذي سيأتي به العام الجديد؟ في حين أن عدم اليقين هو اليقين الوحيد، من المرجّح أن هذه النقاط الثماني ستكون أساسية في العام المقبل
لقراءة المقال كاملاً