Press Today

الكورونا نتيجة اقتصادية؟

لويس حبيقة- مشكلة التلوث قديمة جداً، والاهمال ليس حديثاً. في سنة 1865، قال الاقتصادي «جوفونز» أن الفحم هو أهم مادة أولية بل فوق كل المواد ويدخل في صلب حياتنا. قال الكاتب فيكتور هوغو في سنة 1840 أن الطبيعة تتكلم بل تتوجع، والانسان لا يصغي. حسنا فعل الرئيس بايدن في تكليف «جون كيري» مهمة البيئة، وهو السياسي المعروف والمرشح الرئاسي السابق. قال كيري أن تكلفة معالجة التلوث البيئي كبيرة جدا، لكنها تبقى أقل بكثير من تكلفة عدم المعالجة. نعلم جميعا أن الولايات المتحدة والصين يطلقان 41% من مجموع اصدارات الغاز الفحمي العالمي وهذا خطير. لذا معالجة مشكلة التلوث تتطلب تعاونا عميقا بين الاقتصادين الكبيرين بسرعة.
لقراءة المقال كاملاً