Press Today

المصارف "تتسلّق" أكتاف المودعين

خالد أبو شقرا- إبقاء مصرف لبنان على سعر صرف 3900 ليرة للسحوبات من الودائع بالدولار، وتجاوز سعر الصرف الحقيقي 20 ألف ليرة لم يحنّن “قلب” البنوك، ويدفعها إلى فكّ القيود عن السحوبات. رضي المودع باقتطاع 81 في المئة من وديعته، ولم ترضَ المصارف برفع سقف السحوبات التي وضعتها بشكل استنسابي ومن دون أي مبرر أو مسوغ قانوني. الأمر الذي يطرح سؤالاً جدياً على القطبة التي تخفيها المصارف بالتكافل والتضامن مع السلطة والمصرف المركزي!
لقراءة المقال كاملاً