Press Today

خطة التعافي لا خطة

مروان اسكندر –الحديث عن قرب إعلان خطة التعافي لا يتجاوز تصوّرات بعض المسؤولين، ومن أهم هؤلاء الرئيس نجيب ميقاتي الذي ينطلق من التفكير بأنّ الجميع عليهم تحمّل مشقات خطة التعافي، وهو يقول بالإضافة الى تحميل الجميع وزر أخطاء الوزارات الثلاث المتعاقبة أنّ الجزء الأكبر من الحل يتمثل في تخفيض المستوردات، وتقليص النفقات من قبل اللبنانيين عامة، وإعفاء القطاع العام من مسؤولية تسديد الدين العام وتحميل المودعين العبء الأكبر لهذا الدين. بالفعل هكذا خطة تعني أنّ لبنان لا يسير على خطى التعافي، وأنّ المسؤولين عن صياغة نتائج المستقبل متغافلون عن مسؤولية الدولة عن ديونها،
لقراءة المقال كاملاً