Press Today

رغم الإفلاس.. مصرف لبنان يعمل وفق مخطط "بونزي" المشين

نشرت مجلة “إيكونوميست” البريطانية يوم السبت الفائت تقريراً عن الحال المزرية للاقتصاد اللبناني، والسياسة المالية غير السليمة لمصرف لبنان.وجاء في التقرير أن احتياطيات العملات الأجنبية في المصرف المركزي اللبناني، شارفت على بلوغ النقطة الحرجة، أي عدم القدرة على مواصلة دعم السلع الأساسية، وتالياً الوصول إلى الاحتياطي الإلزامي. وبينما أعلن مصدر رسمي لبناني لوكالة “رويترز” مطلع الشهر الماضي، أن لبنان لديه نحو 8.1 مليار دولار في احتياطياته من النقد الأجنبي يمكن إتاحتها لدعم واردات غذائية أساسية وواردات أخرى،
لقراءة المقال كاملاً