Press Today

رفع «الدولار الجمركي».. سيف ذو حدّين

شانتال عاصي- «الدولار الجمركي».. عاصفةُ هوجاء تهدّد أمن اللبنانيين الغذائي وأمنِهم المعيشي ككلّ، واستقرارِهم الاجتماعي. فللوهلة الأولى يبدو أنّه قرار سيئ بينما لهذا القرار أوجهُ متناقضة، ولكنه يبقى أمراً واقعاً لا مفرّ منه.إعتبر أمين سرّ الجمعية الاقتصادية اللبنانية، بيار الخوري، أنّ لهذا القرار وجوهاً متناقضة، قد يبدو للوهلة الأولى أنّه قرار سيئ، ولكن كان يجب اتّخاذ هذا القرار منذ بداية الأزمة، لأننا دخلنا في خدعة السعر الرسمي للدولار وسعر السوق، ولم يتمكّن المعنيّون من تحرير سعر الدولار الجمركي. وبحسب الخوري، لو تحرّر الدولار الجمركي منذ العام 2019 لكنّا وفّرنا البذخ في الإستيراد. وخير مثال على ذلك إستيراد السيارات. والسؤال الأهم: «هل كان لبنان بحاجة لاستيراد هذا الكمّ الهائل من السيارات، أم كان الأجدى المحافظة على العملة الصعبة في البلد المأزوم»؟
لقراءة المقال كاملاً