Press Today

شراء الوقت وتعويم السلطة بفُتات المساعدات

رنى سعرتي- يبدو انّ السلطات اللبنانية نجحت في عَولمة سياسة شراء الوقت التي تشتهر بها، بعد أن طرحَ البنك الدولي إطاراً بديلاً من برنامج إنقاذ صندوق النقد الدولي، لتمويل لبنان مقابل الحد الأدنى من الاصلاحات من دون التشدّد حتى في تطبيقها، ما سيؤدي الى تعويم السلطة الحاكمة من جديد ولَجم الانهيار المالي والاقتصادي لفترة محددة
لقراءة المقال كاملاً