Press Today

شروط صندوق النقد... شرٌ لا بد منه

د. عطية المعلم- لبنان يبقى لبنان… التشرذم والاختلاف في وجهات النظر بين الحكومة ومصرف لبنان، كانت من الصفات الطاغية على الوفد اللبناني الذي يتفاوض مع صندوق النقد والانطلاقة أعطت انطباعاً سيئاً مفاده أن ليس هناك جدّية في التعامل. فقرارات الحكومة لا يمكن فصلها عن قرارات ووجهات نظر المصرف المركزي، خصوصاً في ما يتعلق بإعادة هيكلة المصارف وقرار تعويم الليرة وسواه
لقراءة المقال كاملاً