Press Today

علیاء المبیّض ل"المدن": لبنان بصلب الإنھیار..وأنصاف الحلول لن تجدي 2

عزة الحاج حسن- أمام حال التخبّط التي تسیطر على السلطة السیاسیة، وفي ظل محاولاتھا الخجولة و”المُخجلة” لتشكیل الحكومة تمھید اًللإنطلاق بلملمة “الخراب” الذي خلّفتھ السیاسات الإقتصادیة العقیمة، والندوب التي أحدثھا الفساد.. بات لزاماً على خبراء الإقتصاد “غیر المتحزّبین والمصطفین سياسياً وطائفياً أن یصارحوا الرأي العام بالحجم الحقیقي للأزمة، وبإمكانات الحلول فیما لو تواجدت، لعلّ سواد الأرقام وھَول الحقیقة یشكّل صفعة على وجھ السلطة، فیوقظھا من سباتھا الناجم عن جھلھا لمفاعیل الانھیار الاقتصادي.
لقراءة المقال كاملاً