Press Today

عوامل تعرقل النمو

الدكتور لوسي حبيقة- سيبدأ لبنان عاجلا أم آجلا التفاوض مع صندوق النقد الدولي للخروج من الأزمة المالية الحالية والبدء بتنفيذ اصلاحات ادارية واقتصادية ومالية وغيرها تعيد الاقتصاد الى العافية. التفاوض ليس عقابا أو عيبا، لكنه حاجة وقرار وطني اذ يقف كل المانحين والمقرضين وراء صندوق النقد ولا بد وأن نفاوض بكل ثقة وجدية. التفاوض حاجة وواجب تجاه الشعب اللبناني الموجوع والجريح. الوفد الذي شكلته الحكومة للتفاوض يتمتع دون شك بالكفاءة الكافية للتفاوض بصوت واحد ولا بد وأن نكون ايجابيين ونأمل خيرا.
لقراءة المقال كاملاً