Press Today

عودة سوريا إلى مفتاح النموّ السريع: الزراعة

ليندا م. مطر- ما منع الجوع والمجاعة في سوريا خلال الحرب الأخيرة كانت سياسة دعم الدولة لقطاع الزراعة وإصلاحات الأراضي التي بدأت في الستينيات. حقيقة أنه مرّ نحو عقد على الحرب في سوريا بلا مجاعة، تُثبت صحّة أنّ دعم الدولة للزراعة أمر أساسي للغذاء والتنمية والأمن الوطني. بمقدار ما يتعلق الأمر بجهود إعادة الإعمار، فإنّ التركيز على تجديد قطاع الزراعة يمكن أن يصبح أساس بناء لتعزيز القدرات في جميع القطاعات الأخرى. فقد مثّل الصمود في قطاع الزراعة والأمن الغذائي عاملاً مكمّلاً لقدرة سوريا على صدّ الهجوم الإمبريالي وحماية وحدة أراضيها
لقراءة المقال كاملاً