Press Today

فساد الكهرباء يُسابق إصلاح الاتصالات والرقابة في غير محلها

غسان بيضون- ليس من باب المصادفة أن يشكل إصلاح قطاعي الاتصالات والكهرباء أولوية الاهتمام الداخلي والخارجي معاً، الأول لأهمية مداخيله من مجمل ايرادات الموازنة العامة، والثاني لأهمية مخاطر وثقل أعبائه من إجمالي عجزها، والناتج من سوء إدا رته وفشل خططه المتعاقبة. هذا فضلاً عن دور قطاع الكهرباء التصاعدي المباشر في انهيار مالية الدولة الذي انعكس على أداء المصارف وأدى إلى تجميد أموال المودعين وشلل الاقتصاد.
لقراءة المقال كاملاً