Press Today

كيف نفهم الاقتصاديات الدولية الراهنة؟

محمد عبد الشفيع عيسى- يغلب على مناهج البحث في الحقل العريض للعلاقات الاقتصادية الدولية، وخاصة في «نظرية التجارة الدولية» ونظرية «التكامل الاقتصادي»، الطابع الوضعي الذي يستعير المنهج السائد في بحوث العلوم الطبيعية ويحاول تطبيقه على العلوم الاجتماعية بحيث تبدو العلوم الطبيعية والاجتماعية – رغم اختلاف موضوعها – علوماً (وضعية). كما وُجِدت محاولة لنقل طابع العلم الوضعي إلى «الإنسانيات»، خصوصاً الدراسات الأدبية واللغوية والفلسفية والنفسية، من حيث استخدام الأساليب التجريبية، ممثلة بصفة أساسية في منهج الاستقراء، كمقابل للمنهج الاستنباطي المستخدم في العلوم الرياضية.
لقراءة المقال كاملاً