Press Today

لبنان بيئة صالحة للتعلّم والتعليم؟

رضا صوايا-هل الجو العام في لبنان يصلح للتعليم والتعلّم؟ وهل يكفي أن ينطلق العام الدراسي وأن يحضر الأساتذة والطلاب إلى المدارس لنعتبر أن العام الدراسي يسير بشكل طبيعي؟ وماذا لو تحققت كامل مطالب المعلمين من زيادة الرواتب والمساعدات الاجتماعيّة وبدلات النقل، فهل تكفي لضمان جودة التعليم؟ وماذا عن التلميذ وهل حضوره يتعدى الحضور الجسدي في الصف؟ مطلع الشهر المنصرم صرّح وزير التربية عباس الحلبي بأن «التجاوب من الهيئة التعليمية يشجعنا كي نقول إننا أمام عام دراسي طبيعي وسنؤمّن للتلامذة هذا العام سنة دراسية أفضل من سابقتها». فهل نحن فعلاً أمام عام طبيعي أو أن تصريح الوزير هو غير الطبيعي؟
لقراءة المقال كاملاً