Press Today

لبنان في عالم الاقتصاد النقدي: جنّة لتبييض الأموال

علي نور-تفيد جميع الإحصاءات والأرقام المتوفرة أن البلاد تنزح تدريجيّاً نحو ما يعرف بالاقتصاد النقدي، أي الاقتصاد الذي يقوم على التبادلات الماليّة القائمة على النقد الورقي، من دون المرور بالنظام المالي الرسمي، إلا في حالات الحاجة القصوى.المفارقة الأساسيّة هنا، هي أن المصارف نفسها كانت المتسبب الأول بهذه التطورات، ليس من خلال الأزمة التي تمر بها وحسب، بل أيضاً بسبب الإجراءات والمعالجات التي قامت بها، والتي تعمّدت إقصاء التبادلات الماليّة المحليّة عن النظام المصرفي. واذا كانت المصارف اللبنانيّة تملك مصالحها واعتباراتها الخاصّة التي دفعتها لاعتماد هذه السياسة، فالأكيد أن هذا النوع من التوجهات يتناقض مع الدور الذي يفترض أن يلعبه النظام المصرفي في أي مجتمع، والذي يحث في العادة على مبدأ الشمول المالي،