Press Today

لبنان يستفزّ الدُّب: هل تضرب روسيا قطاعنا النفطي؟

خضر حسان-يبحث لبنان منذ انفجار أزمته الداخلية في العام 2019، عن وسيلة لتهدئة الأوضاع والخروج من المأزق. ولأن اقتصاده منهك، من الضروري تقديم تطمينات لكل دول العالم لدفعهم نحو الاستثمار فيه. لكن بدل التهدئة، ينغمس لبنان بتوجيه رسائل استفزازية، على غرار رسالة وزارة الخارجية الأخيرة التي تدين العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، وتدعو روسيا إلى وقفها فوراً.
لقراءة المقال كاملاً