Press Today

ليش ما بيساعدونا

فادي عبود- ينتظر كثيرون اليوم مبادرات دولية من الدول الغربية الصديقة لمساعدتنا في الخروج من أزمتنتا المتصاعدة، خصوصاً انّ هذه الدول حضّت اللبنانيين حكومة وشعباً على السير في طريق الاصلاح ومحاسبة الفاسدين.نستغرب اليوم لماذا لا تقوم الدول المهتمة بمصلحة لبنان بمساعدتنا بجدية على كشف الفاسدين لأنّ كل المخابرات الاجنبية موجودة على ارضنا، وبالتالي فإنّ كل فاسد معروف جيداً لدى هذه الدول، فهي تعرف سر كل صفقة وكل مشروع وكل حسابات تم تحويلها الى الخارج، وكل ثروة تم جمعها من المال العام، وكل الاختلاسات والسرقات، هذه الدول تعرف الفاسدين بالإسم فرداً فرداً.
لقراءة المقال كاملاً