Press Today

مأساة التعليم التي تتكرر كل عام

فادي عبود – نعالج هذا الأسبوع موضوع التعليم وهو البند الثاني من الخطة التي كنّا قد اقترحناها الاسبوع الماضي لمعالجة الأزمة الاقتصادية، ونبدأ بهذا البند لأنه ركن أساسي لاقتصاد منتج فكلما ارتفع مستوى التعليم في أي مجتمع ارتفعت معه قيَم الرأسمال البشري، وهو الاساس في الاقتصاد الحديث.نواجه مشكلة أساسية في المستوى التعليمي، ان كان في المدارس الرسمية كما في عدد من المدارس الخاصة، فنحن اليوم في سباق عالمي نحو مستقبل سيختفي فيه كثير من الوظائف، وبالتالي التعليم غير المرتكز على الابداع والريادة سيخرج من المنافسة.
لقراءة المقال كاملاً