Press Today

مبرّرات فرض ضريبة على الثروة *

بوب لورد، لي برايس- التغيّرات في السياسات الضريبية في أميركا، دفعت اللامساواة إلى مستويات لم تشهدها الولايات المتحدة منذ نهاية القرن التاسع عشر. عكسُ هذا المسار، وإعادة المجتمع إلى حالة تتّسم بحدّ أدنى من المساواة الاجتماعية التي تحمّل الوضع وتجعله أفضل، يتطلب إصلاحاً شاملاً وتعديلاً للتغيّرات التي حدثت في السياسة الضريبية على مدى العقود الأربعة الماضية.على مدى 40 عاماً، استقرّت حصّة الضرائب من الدخل القومي الأميركي. في عام 2019 سجّلت نسبة الضرائب إلى الناتج القومي نحو 17%، أي ما يوازي معدّل النسبة المسجّلة في منتصف القرن الماضي، فيما كانت ضرائب الدخل ثابتة عند 8% من حجم الاقتصاد. يجب أن تكون هذه المعدلات المستقرّة سبباً للقلق وليس سبباً للرضا. ففي أي نظام ضريبي قائم على مبادئ الضريبة التصاعدية،
لقراءة المقال كاملاً