Press Today

مكافحة الفساد بين الشعبوية والفعالية

فريد البستاني- يغلب على الحملات التي تحمل عنوان مكافحة الفساد السعي لنيل التصفيق وإثارة الحماسة، وهذا ينتج تعميم اليأس مرتين، مرة لأنه يقوم على قاعدة شيطنة السياسة بعيون الناس عبر تعميم وصف كل من يتعاطى السياسة بالفاسد، من مثل تعميم مصطلح لا أساس علمياً له، هو الطبقة السياسية، وإبعاد الناس عن السياسة هو أكبر وصفة لتعميم الفساد وتجذّره، فابتعاد الناس عن السياسة يطلق أيدي الفاسدين ويترك لهم وحدهم فرص التحكم في موارد الدولة ووظائفها من دون مساءلة أو محاسبة،
لقراءة المقال كاملا