Press Today

ميزانيات المصارف 2021: تصفية قروض وودائع.. ولا إعادة رسملة

علي نور الدين-مراجعة صغيرة لميزانيّات القطاع المصرفي في ختام العام 2021، كما نشرها المصرف المركزي، تظهر بوضوح أن القطاع مستمر بمسار تصفية نفسه بنفسه، سواء من ناحية التخلّص من القروض الممنوحة إلى القطاع الخاص، أو من جهة التراجع التدريجي في حجم الودائع. الدور الأخير المتبقي لهذا القطاع، ليس سوى الحفاظ على توظيفاته لدى مصرف لبنان، وما تبقى من سندات دين سيادي مملوكة من قبل المصارف، وهو ما يتيح للقطاع بالتنفّس من المال العام. ببساطة، وللسنة الثانية على التوالي، يعيش لبنان من دون قطاع مالي قادر على ممارسة الدور البديهي المناط به: أي استقبال المدخرات والودائع وتوظيفها في عمليّات تسليف طبيعيّة.
لقراءة المقال كاملاً