Press Today

نظام المحاصصة انتهى مخالفة الدستور تستوجب المحاكمة

مروان اسكندر- في تاريخ 17 تشرين الثاني 2019، أي بعد انقضاء ثلاث سنوات على بداية “العهد القوي”، تدفق اللبنانيون الى الساحات والطرقات وعبّروا عن تبرّمهم بمسيرة الحكم التي لم تتبنَّ اي اصلاح اداري ولم تحقق اي انجاز تجهيزي. الحكم الذي كان يؤكد ان اللبنانيين جميعًا هم ابناء الرئيس، والذين تظاهروا بمئات الآلاف، كانوا يؤكدون بدورهم انهم ايتام في فقدان المعاملة الاجتماعية اللائقة بحاجاتهم،
لقراءة المقال كاملاً