Press Today

هل يسقط لبنان بالضربة الاقتصاديّة إذا تعذَّر إنقاذه سياسيّاً؟!

إميل خوري- بعدما أفشلت استقالة الرئيس سعد الحريري محاولات مَنْ كانوا يعملون على بقاء حكومته ليواجه وحده غضب الشارع ويكون كبش المحرقة، فإنّ هذه المحاولات تتجدّد بعد الاستقالة باعتماد سياسة المماطلة واضاعة الوقت، مع أنّه ضيّق جدّاً، ولا يجوز إضاعته بتأخير الاستشا ا رت النيابيّة لتسمية الرئيس الذي سيُكلَّف تأليف حكومة جديدة. وهذه التسمية تخضع على ما يبدو لشروط الأفرقاء المُتناحرين، وأن تسمية الرئيس الحريري لتأليف الحكومة تخضع لشروط هي أيضاً
لقراءة المقال كاملاً