Press Today

المصارف... حقائق في مواجهة الفرضيات

د. فادي خلف-يسيل حبرٌ كثير ويتبرّع البعض لتحليل ما تريده المصارف وما لا تريده، وفي النهاية هنالك حقيقة واحدة لا مجال فيها للفرضيات.الفرضية الأولى: يتبرّع البعض بالقول ان المصارف تعارض الكابيتال كونترول كونها تريد متابعة التحاويل إلى الخارج.الحقيقة: إن أية تحاويل مستقبلية للخارج لا يمكن أن تكون لصالح المصارف التي يتم تقييم استمراريتها حالياً من قبل الهيئات الرقابية والجهات الدولية بما تمتلكه من سيولة بالعملات الأجنبية النقدية. بالتالي، إن أية تحاويل للخارج ستُضعِف من دون أدنى شك سيولتها بالعملات الأجنبية وتهدد استمراريتها، مما يجعل هذا التحليل ساقطاً حكماً.
لقراءة المقال كاملاً