Press Today

مَن المستفيد الأول من تعميم خفض الفوائد؟

رنى سعرتي- لا يهدف تعميم مصرف لبنان حول خفض الفائدة الدائنة، الى دعم المقترضين وتحريك العجلة الاقتصادية فحسب، بل انه اجراء أوّلي لتحسين ميزانيات المصارف والحدّ من ارتفاع حجم الكتلة النقدية الوهمية بالدولار، على أن يتبعه المزيد من خفض الف وائد في الفترات اللاحقة.من يقرأ في سطور تعميم مصرف لبنان الرقم 536 حول خفض الفائدة الدائنة على الودائع، يتبيّن انّ أهداف التعميم ليس فقط تنشيط الدورة الاقتصادية ودعمالمقترضين والحدّ من حالات التخلّف عن السداد او التخفيف من الضغط على الدولار من خلال دفع الفوائد بنسبة 50 في المئة بالليرة اللبنانية، بل انّ خلفياتهذا التعميم تخدم أيضاً المصارف وتسهم في تأمين ما قيمته التقديرية حوالى 4 مليا ا رت دولار، هي القيمة المطلوبة لالت ا زمها بما طالبها به مصرف لبنان،
لقراءة المقال كاملاً